img


المصادر

إترك تعليقك

بريدك الإلكتروني لن يتم نشره

 
 
 

التعليقات

  •  
    ناظم جنبلاط

    'هذا ما قاله الرئيس السوري السابق حافظ الأسد بالظبط ((أن اليهود الحاليون هم خزر)) وليس لهم أي علاقة بشعوب المنطقة. '

    أعجبني ( 5 ) لم يعجبني ( 0 )

  •  
    Ebrahim

    'يجب ان تعطينا دليل واحد فقط على وجود دولة اسمها فلسطين من التاريخ او الكتب الدينية سواء كان التوراة او الانجيل او القرآن هذا اولا و ثانيا وجود العشرة بالمئة يهود حقيقيين هذا يثبت ان هذه الارض هي لهم سواء كانوا عشرة بالمئت او تسعين بالمئة فصاحب الحق هو صاحب الحق سواء كان شخص واحد او عشرت فلو اغتصب منزل والديك احد الاشخاص و قتل كل عائلتك و بقيت انت وحدك سيكون لك كامل الحق في استعادة ملكية منزل عائلتك بالكامل من المغتصب حتى و لو بعد مئة عام سواء تكاتف معك اشخاص اخرون ام بقيت انت وحدك ثالثا تعرضت هذه الارض للكثير من الاحتلالات من يونانيين و سلاجقة و بطالسة و رومان و عرب و اشوريين و بابليين و فراعنة ووووو هل تستطيع ان تجد مبرر واحد فقط لماذا كل من كان يقاوم الاحتلال في هذه الارض هم اليهود و لم يذكر ابدا اي معركة للدفاععن هذه الارض قام بها جيش فلسطيني و حتى ثلاثينيات القرن العشرين من قاوم الاحتلال الانكليزي هم سوريين اتو من دمشق بوازع ديني اي اسلامي و ليس لاهم فلسطيين فجأة و بدون مقدمات عندما جاء اصحاب الارض الحقيقيين ظهر من العدم نظرية الشعب الفلسطيني هو صاحب هذه الارض و كان ابطال هذه النظرية هم عفلق و عبد الناصر و كلنا يعلم من هما هذين الاثنين و انهم خونة باعوا بلادهم للموت و الدمار فكيف نصدقهم بادعائهم حول ارض ليست ارضهم فحتى نصدق عبد الناصر و عفلق الخائنين يجب ان نكذب التوراة و الانجيل و القرآن و كل كتب التاريخ فتخيل اي عقل واعي يقبل بهذا خائن مثل عفلق و عبد الناصر في كفت و في الكفة الاخرى التوراة و الانجيل و القرآن و كل كتب التاريخ و يأتي من يقول ان كفة الخونة عفلق و عبد الناصر هي الراجحة !!!! ان كان عندك اي دليل يدحض هذه الادعاءات فانا مستعد ان قمت انت مشكورابتقديمه مستعد ان انشر اعتذار علني هنا او في اي مكان اخر تريده و اقبل ان يكون دليلك من احد الكتب التالية التوراة و الانجيل و القرآن او كتب التاريخ'

    أعجبني ( 0 ) لم يعجبني ( 5 )

  •  
    MILOUD

    'toute tentative de recherche scientifique reste comme une hypothese ,pour connaitre une verite historique je crois que le besoin du soutien des anthropologues est essentiel'

    أعجبني ( 0 ) لم يعجبني ( 0 )